. يُعتبَر الأخوان شويتر من أعمدة تصميم الأزياء في لبنان، وقد أطلقا مؤخرًا مجموعتهما الجديدة فتلألأت بيروت بإبداعاتهما الرّائعة

تضمّنت المجموعة حوالي خمسين تصميمًا من الفساتين التي عُرِضَت أمام جمهور نقله الإبداع والأصالة إلى عالم آخر، وسحرته طريقة تنفيذ الفساتين التي تتفرّد بها دار الأزياء العريقة. شكّلت كلّ قطعة جوهرة بحدّ ذاتها، تشهد على موهبة فذّة، وتذكّرنا بالزمن الذي كان فيه تصميم الأزياء مرادفًا للأناقة، والأنوثة والكمال

كُتِبَت قصّة الأخوين شويتر منذ نعومة أظافرهما حيث بدآ يتعلّمان أساسيّات الحرفة، وبعدها في عام 1955 في مشغلهما بشارع جورج بيكو في قلب بيروت حيث دأبا ليلًا ونهارًا على صقل مهاراتهما وإتقان فنّ التصميم ليبلغا ذروة الانتشار والنّجومية في عالم الموضة بلبنان، الأمر الذي سمح لهما بالاستقرار في شارع فرانسوا بروميير بباريس عام 1982

وفي خلال مسيرتهما المهنيّة، بقي الأخوان شويتر رسولي الموضة بامتياز! فقد كانت وما زالت الملكات والأميرات وسيّدات المجتمع حول العالم ترتدي تصاميمهما، إذ يجمعهم الشّغف بالبراعة والذوق الرفيع

واليوم تطلّ دار شويتر بإشراقة جديدة بفضل الجيل الجديد المتجسّد بنبيل جورج شويتر وآغي ادوار شويتر اللّذين يدفعهما شغفهما بالاتّجاهات المعاصرة إلى إضفاء لمسة جديدة تملؤها روح الشّباب، سواء أكان على مستوى التصميم والتوجّه الفنّي مع نبيل أم على مستوى التّسويق مع آغي

تعليقات

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

%d bloggers like this: