بدعوة من مؤسسة جورج ن. افرام قدم طلاب ورش الدراما  في مسرح الأتينيه- جونية عرضأ رائعاً لمسرحية ” أوليفر تويست” بإشراف وإخراج أنطوانيت معاز التي اقتبست هذه الكلاسيكية للكاتب الشهير شارلز ديكنز بعد أن عملت على تبسطيتها  وأضافة نكهة خاصة على مضمونها وعلى لوحاتها الاستعراضية التي أذهلت الحضور بالمستوى التمثيلي العالي للطلاب الذين تراوحت أعمارهم بين الخمسة والسبعة عشر عاماً
استهل العرض الذي حضره حشد من أهالي الطلاب وعدد كبير من أطفال مؤسسات وجمعيات خيرية عدّة بالنشيد الوطني اللبناني ثم كانت كلمة للمديرة التنفيذية لمؤسسة جورج ن. افرام السيدة رانيا افرام الخوري شددت فيها على أهمية فن المسرح في تحسين مهارات الأطفال في التعبير وفي تعزيز ثقتهم بنفسهم وتنمية مخيلتهم وخصوصاً في قدرتهم على التواصل مع الآخرين،وأوضحت بأن الدراما تسمح لهم بأن يعيشوا حياة طبيعية والاّ ينحصروا في عالم شبكات التواصل الاجتماعي  الافتراضي الذي بات يسبب لهم الكثير من  المشاكل النفسية والاجتماعية 
وختمت الخوري قائلة:” نحن في مسرح الأتينيه لا نهتم فقط بتقديم مسرحية ترفيهية بل نهتم  بتأمين السعادة والرفاه لاطفالنا مسلطين الضوء على القيم الإنسانية الهادفة

 

تعليقات

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

%d bloggers like this: