الاشعاع الذهبي، والجدائل المسبوكة، تتمدد على مساحة تصاميم مدهشة، تنسج من طياتها اسطورة اغريقية عابقة بسحر الزمن ورمزيته، يطلقها المصمم زياد نكد لموسم ربيع وصيف 2018، تحت عنوان “ديميتير”. ونسج المصمم زياد نكد حكايته بخيوط من ذهب تعكس بريق “سنبلة القمح” التي جسدت الماضي العابق بأسطورة الخصب عند اليونان “ديميتير”، والتي كانت توصف بأنها “أمّ الأرض”. تعبر التصاميم بحرية مثل عصفور يتنقل بين اغلال الحصاد تحت سماء ملونة، وتنسج قطعاً استثنائية ومتألقة. فقد امتزج لون الازرق السماوي الخفيف، باللون الذهبي الذي تعكسه السنابل، كما يمتزج مع لون الاخضر الذي يعكس خصب الارض، اضافة الى لون المرجان المتلألئ في المحيطات، وسحر الاشجار البرونزية عند غروب الشمس

تسكن السنابل جميع التفاصيل، لتكرس فكرة اسطورة “الخصب” في المجموعة التي يجسد فيها المصمم زياد نكد اشراقة الحياة ونَسَجها بتطريز مذهل، حيث تم تطريز أقمشة المجموعة الحريرية وتلك المصنوعة من “التول”، بسنابل ذهبية، كما أدخل جدائل صغيرة ضمن نسيج الاقمشة الهدلة تضفي سحراً على التطريز المبتكر العابق بسحر الأساطير الاغريقية

في الواقع، يقدم المصمم زياد نكد المجموعة الجديدة لامرأة قوية، تختار اطلالة استثنائية، وفي الوقت نفسه معطاءة، تستقي إلهامها من السنبلة التي باتت رمزاً للبقاء الانساني والسلام

تعليقات

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

%d bloggers like this: