تعتبر عطلة الأمومة أساسية ومهمَة للمرأة لكي تكون الى جانب طفلها الرضيع ولكي ترتاح قليلاً بعد تسعة أشهر من الحمل

أما العودة الى العمل بعد فترة طويلة في البيت والاهتمام بالطفل، تزعج المرأة لأنها لا تعلم كيف تنسِق وقتها بين حياة العمل والعناية بالطفل. لذا، اليك من عالمك اليوم هذه النصائح المفيدة لكي  تتخطي هذه المشكلة

أولاً، زوجك هو سندك وبالتالي بامكانه أن يساعد في العناية بالولدفي حال تأخرت في العمل أو في حال كنت تريدين أن تطهي العشاء

ثانيًا، اذا كان ابنك لا ينام طوال الليل، يمكنك أن تحضري أمك الى المنزل لكي تنتبه له خلال تنظيفك للبيت وترتيبه أو الطهي

ثالثًا، يجب أن تعوِدي طفلك على ساعات نوم محدَدة لكي لا تبقي مستيقظة طوال الليل وتذهبي  تعبة للعمل في اليوم التالي

رابعًا، احشري له لعبة أو دمية تتحدث وتصدر موسيقى جميلة وهادئة لكي يبقللى هادئًا أو ينعس بسرعة من دون البكاء. نالك دمى تعلَق فوق سريره ويظلُ يراقبها وهي تتحرك وتصدر الموسيقة حتى يغفو

تعليقات

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

%d bloggers like this: