انَها عارضة الأزياء العالمية والمشهورة سيندي كروفورد التي غيَرت منصات الموضة وعالمها الى مفهوم مغاير وأسلوب مميَز. هي التي تميَزت بإطلالات جذابة في عروض الأزياء في السبعينات وها هو جمالها اليوم ينطبق على ابنتها كايا التي تبلغ من العمر 15 عامًا
اذا تمعَنا بالنظرالى كايا نرى فيها ملامح سيندي الصغيرة بما فيها العينين والحواجب  ولا سيَما الابتسامة التي تسرق القلوب. وفي ما يتعلَق بملامح وجه ابنتها وجمالها الخارجي، أعلنت مجلَة أجبنية أن سيندي قامت بمنع ابنتها من تنظيف حواجبها وتجذيبها وذلك لأنه برأي سيندي ان الحاجبين أساسيان وهما يحددان شكل العينين. وتعتبر سيندي من عارضات الأزياء اللواتي لم يغيِرن شكل حواجبهنَ بل تركتهما على طبيعتهما
تعليقات

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

%d bloggers like this: