عالم الجمال

أظافركِ عنوان أناقتكِ… إليكِ صيحات الموسم

لا تكتمل إطلالة السيدة الأنيقة دون اعتنائها بأظافرها. فالأناقة الكاملة تمتد حتّى أطراف الأظافر. وللأظافر موضة أيضاً كما للثياب، إذ تختلف الاتجاهات الرائجة في كلّ موسم.
تؤكد خبيرة التجميل نورما صفير في حديث لـ«الجمهورية» أنّ «تغييراً في ألوان طلاء الأظافر الرائجة يطرأ بين موسمي الصيف والشتاء في كلّ عام».

الألوان

تشير صفير إلى أنّ «ألوان الـ «نيود» والباستيل كالبيج، والزهر الفاتح، والرمادي الفاتح سيطرت على موضة هذا الصيف، مصحوبةً بالـ

«French manicure»
الذي برز بقوة». وتضيف: «هو لم يظهر باللونين الأبيضين الكلاسيكيّين فقط، بل انتشر بألوان مختلفة كوضع البيج على كامل الأظافر وطلي رأسها بالأخضر مثلاً. ويتمّ تنسيق اللونين مع لون ملابس السيدة».

،Flashy وتلفت خبيرة التجميل إلى أنّ طلاء الأظافر بالألوان القوية كالفوشيا والكوراي وغيرها من الألوان الفوسفورية والـ

التي سيطرت على موضة الصيف الفائت لم تحافظ على رواجها هذا الصيف ولم تعد مرغوبة.

«French manicure» إلى ذلك توضح أنّ موقع الـ

«Passe-par tout» محفوظ في كلّ الفصول والمناسبات فهو
إذ تعتمده السيدة الذاهبة إلى العمل، إلى سهرة أو عرس، أو حتّى لحضور مأتم».

وبالنسبة لألوان الشتاء المنتظرة بعد بضعة أشهر فتشير إلى أنّ «ثمة ألوان لا تخمد موضتها في هذا الفصل ومنها البوردو والـ

«Rouge noir»
واللون الخوخي وصولاً إلى الفيولي والبني…».

وتلفت صفير إلى أنّ الشتاء الماضي شهد اعتماد النيود الغامق قبل أن يطلّ بتدرّجاته الفاتحة في الصيف.

الشكل

تشدّد خبيرة التجميل على أنّ «الأظافر الطويلة لم تعد رائجة، بل حلّت مكانها تلك القصيرة التي تعلو قليلاً عن مستوى الإصبع، فالطول الدارج وسطي».

«Rond»وتضيف: «عادت موضة الأظافر المبرومة

منذ الشتاء الماضي وقد ازداد رواجها خلال الصيف، بعد أن سيطرت المبرودة على شكل مربع
Carré
قبلها». وتلفت أيضاً إلى «أنّ الأظافر المروَّسة والمربَّعة من الناحية العليا موضة انطلقت هذا الصيف أيضاً».

Design الـ 

(Design) تؤكد نورما صفير «عودة التفنّن برسم التصاميم

على الأظافر، وذلك باستخدام طلاء خاص يكون أسمك من الطلاء العادي ما يضمن رسماً جيداً وجميلاً، يتمّ بواسطة ريشة رفيعة ومرنة تسهل مهمة إدخال الألوان ببعضها».

وتوضح: «لا يكون رسم التصاميم على كلّ الأظافر بل على اصبع أو اصبعين في كلّ يد، قد يكون الابهام، أو الاصبع الرابع

l’annulaire»
«وتعتمد التصاميم الرائجة على تداخل الألوان وخلطها ببعضها، وليس على رسم وردة أو ورقة على الظفر كما درج في السابق. كما اختفت موضة طلي اصبعين في كلّ يد بلون مختلف عن الآخرين».
الجمهورية

About the author

Editor Aalamoki

تعليقات

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

%d bloggers like this: