العناية بالبشرة والوجه عالم الجمال

إليك أهم النصائح الذهبيّة لهذا الصيف

tanning

ينتظر الجميع فصل الصيف لِتمضية أوقات جميلة والإستمتاع بالعطلة. لكن قبل الإنغماس في هذه الأمور، هل فكّرتم في القواعد الهامّة التي يجب أخذها في الحسبان تفادياً لأيّ مشكلة قد تُنغّص فرحتكم وصحّتكم؟بدءاً من السباحة، مروراً بالحماية من أشعة الشمس، وصولاً إلى ممارسة أنشطة البحر… أمور عدّة تنتظرنا هذا الصيف. ما المعايير المطلوبة قبل الإنخراط في أيٍّ منها؟

السباحة تحت المراقبة

يجب على الأهل عدم ترك أولادهم في أحواض السباحة بمفردهم، أو غضّ النظر عنهم والإنشغال بالأحاديث، أو الهاتف الخلوي، أو القراءة…

إحترام معايير أنشطة البحر

قبل الإستمتاع بركوب الأمواج وغيره من الأنشطة البحرية، من الضروري إحترام مجموعة معايير ذهبية مثل الإلتزام بنصائح الخبراء التقنية والأمنية، والبقاء في الأماكن المراقبة من دون التعدّي على تلك الخاصّة بالسباحة، ومتابعة الأحوال الجوّية للإنتباه تحديداً من الرياح، والطلب من أحدهم مرافقتكم…

،”Jet Ski”أمّا في ما يخصّ الـ

وعلى غرار أيّ درّاجة، إنّ السرعة التي يتمّ بلوغها تسبّب سلسلة من الصدمات على صعيد العمود الفقري والمفاصل (المعصمان، والركبتان، والوركان). من الضروري الإنتباه بين الحصّتين إلى الأوجاع التي يمكن أن تشعروا بها.

وإذا إقتضى الأمر، لا تتردّدوا في إستشارة الطبيب، أو خفض مدّة ممارسة هذا النشاط، أو حتّى إستبداله برياضة أخرى. يبقى أيضاً عدم نسيان إرتداء سترة النجاة وإقفالها جيداً وتعديلها وفق مقاسكم. ومهما كان نوع النشاط البحري، تُمنع ممارسته بتاتاً في حال إحتساء الكحول!

الحماية من الأشعة

لا تتعرّضوا لأشعة الشمس لوقت طويل، وتفادوا نهائياً الساعات الأشدّ حرارة خلال اليوم. كذلك إحرصوا على وضع كلّ ساعتين وبعد كلّ سباحة مستحضر واقٍ من الشمس يتحلّى بمعدل حماية عالٍ.

“T-Shirt”ولا تنسوا الإستعانة بالمظلّة، والقبّعة، والـ

للحماية من الشمس، وحصّنوا عيونكم من الأشعة ما فوق البنفسجية بواسطة نظّارات شمسية، ولا تنسوا تطبيق كلّ هذه النصائح على أولادكم أيضاً.

تجنّب ضربات الشمس

تحدث هذه المشكلة نتيجة التعرّض للأشعة لفترة طويلة، وتؤدّي إلى مجموعة أعراض كإرتفاع حرارة الجسم عن 40 درجة مئوية، والدوخة، والتعب غير الإعتيادي، والإرتباك، والتعرّق الشديد، وفقدان الوعي في الحالات الأكثر خطورة، وزيادة معدل دقات القلب، وسرعة التنفّس، وإنخفاض ضغط الدم… إنها إشارات يجب أخذها على محمل الجدّ، خصوصاً وأنّ معدل الوفيات يُقدَّر بنسبة 10 في المئة.

ولا بدّ من لفت الإنتباه إلى أنّ الأشخاص الأكثر عرضة لضربات الشمس هم الأولاد وكبار السنّ بما أنهم يُصابون بالجفاف بسهولة. ناهيك عن أنّ الخطر يرتفع لدى الأشخاص الذين يعانون أمراض القلب، ومشكلات عصبية، وأخرى متعلّقة بالأيض كالسكري. كذلك فإنّ الرياضيّين قد يتعرّضون حتماً لضربات الشمس، والجهود الشديدة والمُطوّلة قد تؤدّي أيضاً إلى إرتفاع مهمّ في حرارة الجسم.

لتفادي ضربات الشمس، لا بدّ من إحترام بعض النصائح، كتجنّب التعرّض المطوّل للشمس خصوصاً من الساعة 11 صباحاً حتى 4 عصراً حيث تبلغ الحرارة ذروتها، وشرب كمية جيّدة من المياه لا تقلّ عن لتر ونصف في اليوم والحرص على أن يتمّ ذلك بإنتظام أي كلّ 15 إلى 30 دقيقة، وإرتداء ملابس فضفاضة وفاتحة اللون بما أنها تعزّز تدفق الهواء وتبخّر العرق، وتشغيل المروحة أو المكيّف، وشرب المياه قبل الرياضة وخلالها وبعدها والتوقّف فوراً في حال الشعور بالإنزعاج والجلوس في الظلّ…

الغذاء والسوائل

لا بدّ من الإستفادة ممّا تقدّمه الطبيعة في الصيف، والحصول على جرعة يوميّة جيّدة من الفاكهة والخضار. كذلك يُنصح بتفضيل السمك وثمار البحر، فهي تحتوي كمية عالية من الدهون الجيّدة الأساسية للصحّة، جنباً إلى الفيتامينات والمعادن. فضلاً عن أهمّية تفادي الكحول التي تعزّز الجفاف وإستبدالها بالمياه، والتوقّف عن التدخين أو أقلّه خفض عدد السجائر المُستهلكة.

About the author

Editor Aalamoki

تعليقات

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

%d bloggers like this: