أخبار المشاهير

بالصور: زها حديد رحلت وتركت أعمالها تتكلك عنها!

توفيت المهندسة المعمارية العراقية – البريطانية زها حديد، الحائزة على جائزة “بريتزكر” عام 2004، أرقى جوائز الهندسة، الخميس، عن 65 عاماً إثر إصابتها بأزمة قلبية في مستشفى بميامي بالولايات المتحدة، بحسب ما أعلن مكتبها في لندن.

وقال مكتبها في بيان: “بحزن كبير تؤكد شركة زها حديد للهندسة المعمارية أن زها حديد توفيت بشكل مفاجئ في ميامي هذا الصباح. كانت تعاني من التهاب رئوي أصيبت به مطلع الأسبوع، وتعرضت لأزمة قلبية أثناء علاجها في المستشفى”.

وأضاف البيان أن “زها حديد كانت تعتبر إلى حد كبير أهم مهندسة معمارية في العالم اليوم”.

ولدت زها حديد في بغداد عام 1950 ودرست الرياضيات في الجامعة الأميركية في بيروت قبل أن تلتحق بالجمعية المعمارية في لندن وتنال منها إجازة عام 1977. وأصبحت لاحقاً مدرسة في الجمعية.

أسست زها حديد شركتها عام 1979 وصممت خصوصاً مركزاً للتزلج في انسبروك في النمسا ودار الأوبرا في غوانغجو في الصين وكارديف في ويلز.

وكانت حديد أول امرأة تنال سنة 2004 جائزة “بريتزكر” التي تعد بمثابة “نوبل” الهندسة المعمارية بعد جان نوفيل وفرانك غيري وأوسكار نييماير.

وزها حديد مصممة حوض السباحة لدورة الألعاب الأولمبية في لندن سنة 2012، كان يفترض أن تشرف على بناء الملعب الأولمبي للألعاب الأولمبية المقررة في طوكيو في العام 2020 لكن تم التخلي في نهاية المطاف عن المشروع باعتباره باهظ الكلفة.

من أهم أعمالها أيضاً مركز حيدر عليف في باكو، ومركز الفنون الحديثة بروما، ومركز العلوم في ولسبورغ بألمانيا، ومحطة قطار ستراسبورغ ألمانيا، ومشروع القبة الألفية بلندن، وجسر أبوظبي بالإمارات العربية المتحدة، ومحطة إطفاء الحريق بألمانيا، ومشروع محطة البواخر في ساليرنو، ومركز روزنثال للفن المعاصر في مدينة سينسيناتي بأميركا.

منصة التزحلق في أنسبروك- النمسا 2002

مصنع بي إم دبليو بألمانيا 2005

مصنع بي إم دبليو من الداخل

مركز الفنون الحديثة بروما 2009

مركز الفنون الحديثة بروما من الداخل

مركز روزنثال للفن المعاصر في مدينة سينسيناتي بأمريكا 2003

مركز لندن المائي بلندن 2011

مركز لندن المائي من الداخل

محطة قطار نوردبارك بالنمسا 2007

محطة إطفاء الحريق بألمانيا 1994

جناح برنهام بشيكاغو 2009

About the author

Editor Aalamoki

تعليقات

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

%d bloggers like this: