أخبار المشاهير عالم الفن

هيلدا خليفة: أنا جزء أساسيّ من نجاح ستار أكاديمي

ارتبط اسمها منذ 11 عاماً ببرنامج  ستار أكاديمي أحد أهم البرامج الفنية في العالم العربي، حتى أصبحت جزءًا لا يتجزأ منه لا بل حاجة ماسة لاكتمال عناصر نجاحه. إنها مقدمة البرامج  هيلدا خليفة التي قادتها المصادفة الى تولّي تقديم أحد أشهر البرامج الذي أضحى بروتوكولا سنويا يُنهكها لمدة أربعة أشهر في إطلالة يومية على الشاشة قبل أن تختفي في استراحة محارب في انتظار الموسم التالي.
تودّع هيلدا خليفة هذا الأسبوع الحلقة الأخيرة من الموسم 11 وتصف إحساسها “بالسخن والمصقع”. وتضيف: “في حزن كبير جوّا ما بنكر” إذ ليس سهلاً عليها وداع عائلة كبيرة تعمل معها يومياً لأكثر من 120 يوماً.

11 عاماً في ستار أكاديمي أليس تكراراً للإطار الذي تطلين فيه؟ تجيب سريعاً: “على العكس، لأن المغامرة تختلف من موسم لآخر من ناحية التلاميذ والأساتذة واللوحات الراقصة والمغامرات اليومية والمفاجآت التي لا تتوقف. برأيي النجاح بحد ذاته أن يستمر البرنامج كل هذه السنوات بالزخم والحماسة نفسيهما”. وما رأيك بمن يقول إن ستار أكاديمي انتهى؟ “ربما البعض الذي لا يشاهده يقول هذا، لكن ما دام البرنامج مطلوبا ونسبة المشاهدة بالملايين فالبرنامج لا يزال يشكل تحديا كبيرا بالنسبة للمحطات العربية وحاجة للمشاهدين”.

12096637_892393137494376_3970179450847276860_n

النهار

About the author

Editor Aalamoki

تعليقات

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

%d bloggers like this: