فنانة شابة، موهوبة وجميلة جداً، هكذا تعرف الفنانة “جنى” التي وضعت رجليها في الساحة الفنيّة وأثبتت الفن ما زال ينبض في عالمنا. 

Final10

1) من هي “جنى” وكيف اكتشفت موهبة الغناء لديها؟

أنا جنى، فنانة لبنانية من دير القمر، لطالما تأثرت منذ صغري بوالدي الشاعر مارون روحانا، وكنت أرافقه في معظم اطلالاته الإعلامية والإجتماعات الفنية مع الملحنين والفنانين. وبعدها درست وحصلت على دبلوم دراسات عليا في التمثيل والاخراج من الجامعة اللبنانية. وعام ٢٠١٠، اشتركت في برنامج “استوديو الفن” وحصلت على الميدالية الفضية عن فئة الأغنية الكلاسيكية، وبعدها غنيّت أول أغنية “حبيبة حبيبي” من كلماتي وألحاني. وعام ٢٠١١، وقّعت عقد إدارة أعمال مع شركة “ميوزك إز ماي لايف” وعقد إنتاج مع شركة “وتري” ومن هنا يمكن أن أقول أن مسيرتي الفنية بدأت رسميّاُ.

2) بدأتي مسيرتك الغنائية بأغنية “حبيبة حبيبي”، وصولاً الى “فيك وفيها” حدّثينا عن أعمالك وهل الأغنية  الأخير هي نابعة من تجربة مررتي بها؟

بعد أغنية “حبيبة حبيبي”، أصدرت أغنية “بنت من الشارع” التي حققت نجاحاً كبيراً عند صدورها عام ٢٠١٢. بعدها طرحت أغنيتي الثانية “إذا فكرك” عام ٢٠١٣ التي  تميّزت بلحنها اليوناني والتي قمت بتصويرها في اليونان وهي مستوحاة من الفلكلور اليوناني. ثم قدّمت أغنية “درس خصوصي” التي شكلت علامة فارقة وبرزت كفنانة متعددة المواهب. وفي أذار ٢٠١٥، أطلقت “بنت جديدة” ولأوّل مرّة باللهجة المصرية.

Final1

وفي شهر آب من العام نفسه، أطلقت أغنية “فيك وفيها”. عنوان الأغنية أثار الجدل على معظم الوسائل الإعلامية، علماً أن موضوع الأغنية جديد ويحصل مع أناس كثيرين في المجتمع، ولكن الليريك فيديو الذي أصدرته شرح موضعها وأوصل الفكرة للجمهور الذي تعاطف وعلق ايجابياً على صفحاتي الإجتماعية.

فكرة الأغنية رافقتني منذ ايام الجامعة حيث مررت بحالة مشابهة لموضوعها وطورت هذه الفكرة لتصبح كلمات أغنية لحنها وسام الأمير بعد أن اختارها من مجموعة كلمات كتبتها ووزعها مارك عبد النور.

3) الى أي  مدى برأيك يمكن لجمالك أن يكون سبب تقدمك في عالم الفن؟

بعد فترة من الضياع عاد الصوت ليفرض نفسه على الساحة الفنية وتوقف السمع بالعين. الحمدالله صوتي جيد ولكنني أتابع دروس الفوكاليز باستمرار واهتم بجمالي المكمل للصوت واتابع دروساً في الgym مع مدرب شخصي.

4) من هو مثلك الأعلى في الوسط الفني؟

لكل فنان صفة وكاريزما تميّزه عن غيره. متأثّرة بوالدي طبعاً ولكن على سبيل المثال، أحب التنوّع بأغاني صباح، فهي تغنّي الأغاني الشعبيّة والطربية على السواء، إضافة الى انّها كانت ممثلّة أيضاً. أحبّ هضامة وعفويّة نانسي عجرم، إحساس اليسا، ذكاء هيفاء وهبي، رومانسية كاظم الساهر، ومسك الختام، صوت فيروز الملائكي.

Final3

5) ما الذي يميز “جنى” عن باقي الفنانات الصاعدات في الساحة الفنية؟

لا أحب التحدّث عن نفسي، بل أترك ذلك للمحبين والمقربين. كل ما استطيع قوله انني اكتب وألحن بالإضافة الى الغناء وأمارس الرياضة والرقص لأكون فنانة شاملة، تطور ذاتها وتطمح وتسعى للأفضل دائماً.

6) ما هي مشاريعك المستقبلية بعد أغنية “فيك وفيها”؟

أحضّرلأغنية جديدة سأضع صوتي عليها، وأعمل على ألبوم جديد كما سيكون لي أغنية في الألبوم من كلمات والدي.

7) أي سرّ ستكشفينه لقرّاء موقع “عالمك”؟

لا أسرار لديّ، فأنا صريحة ولا أحب أن أخفي شيء. ولكن أطلب دعمهم وتشجيعهم، فأنا أتبع اليوم حمية غذائية صعبة جداً لأفقد الوزن الزائد وأحافظ على رشاقتي.

تعليقات

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

%d bloggers like this: