اكتشفت سيدة برازيلية (37 عاما) انها غير حامل أثناء إجراء ولادة قيصرية لها في غرفة العمليات بعد شعورها بألام المخاض .   ولم يكلف الأطباء أنفسهم سماع خفقان القلب للجنين، فاعتقدوا أن حياته في خطر ولهذا اتخذوا قرار إجراء العملية القيصرية بصورة عاجلة.   واتضح للأطباء أثناء إجراء العملية أن حالة المرأة هي حالة “الحمل الكاذب”، أي انتفاخ البطن المصحوب بالألم، اضافة الى اقتناعها التام بأنها حامل.   وأكدت رئيسة فرع الصحة العامة في مدينة كابو البرازيلية أن المريضة راجعت مستشفى التوليد قائلة إنها في الأسبوع الـ 41 من الحمل وشكت من الآلام الشديدة التي لا تطاق

تعليقات

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

%d bloggers like this: