سينما وأفلام عالم الفن عالم المنوعات غرائب من حول العالم

تصوير أوّل فيلم إباحي في الفضاء “Sexploration”!!

أعلن موقع أفلام  إباحية “Pornhub” انه سيدخل التاريخ من الباب العريض بتصوير أول فيلم في الفضاء.

وقالت الممثلة الاباحية إيفا لوفيا إن هذه “فرصة رائعة للغاية لصنع التاريخ”.

ونجح الموقع في اطلاق مبادرة لجمع الأموال بمبالغ صغيرة من عدد كبير من الاشخاص للتمكن من تغطية تكاليف الرحلة الفضائية.

وتم في اليوم الاول جمع أكثر من 13 ألف دولار.

وقال أوزوالد بيين المكلف بخطة مستشار فضائي للمشروع، في مقطع ترويجي مصور نشر على موقع الانترنت، أظهر أن أكثر من 600 شخص ساهموا في المشروع بدءا من الجمعة.

واضاف أوزوالد بيين “اننا في حاجة الى دفعة منكم للمساعدة في تحقيق الانطلاق”.

وسينطلق المشروع في النصف الثاني من عام 2016، وسيشمل البرنامج تدريب اثنين من ممثلي صناعة الافلام الاباحية للاستعداد للقيام الرحلة الفضائية.

واطلق موقع “Pornhub” على المبادرة اسم “سكسبلوراشن” وهي عبارة تدمج بين كلمة سكس وكلمة “اكسبلوراشن” وتعني “استكشاف”.

وذكر كوري برايس مساعد مدير موقع الافلام الاباحية انها ستكون تجربة مثيرة وان الاموال التي ستقدم كتبرعات ستستغل في ملابس الفضاء ومصاريف المكوك الذي سيقل ابطال الفيلم الى الفضاء.

وتلاقي الأفلام الإباحية في الدول الغربية رواجا كبيرا الا انها أصبحت تشكل “كارثة صحية” ينبغي مكافحتها تماما مثل التدخين والإفراط في استهلاك الكحول، كما يرى خبراء.

وتقول غايل دينز أستاذة علم الاجتماع والكاتبة المتخصصة في هذا الموضوع “إن الأفلام الإباحية هي الشكل الأكثر انتشارا للتثقيف الجنسي اليوم إذ تظهر الدراسات أن متوسط أعمار من يشاهدون هذه الأفلام لأول مرة يتراوح بين 11 و14 عاما”.

وترى دينز، وهي ترأس أيضا جمعية “أوقفوا ثقافة الأفلام الإباحية” أن هذه الأفلام تقدم صورة “تنطوي على تمييز ضد النساء” و”تحرم الصغار من حقهم في الحصول على تربية جنسية سليمة”.

About the author

Editor Aalamoki

تعليقات

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

%d bloggers like this: