أخبار المشاهير عالم الفن مشاهير العالم

هذه هي نتائج جوائز الأوسكار ٢٠١٥ !

إنطلق فجر الاثنين حفل توزيع جوائز الاوسكار بدورته الـ 87 الذي اقامته اكاديميه فنون وعلوم السينما  علي مسرح دولبي في لوس انجيلوس. قدم الحفل الممثل نايل باتريك هاريس، الذي ظهر خلال الحفل  بملابسه الداخليه مقلّداً الممثل مايكل كيتون المرشح لجائزه افضل ممثل،  والذي يظهر في مشهد مماثل في فيلم Birdman المرشح الابرز لحصد جائزه افضل فيلم لعام 2015. من ابرز محطات الحفل كانت دون شك العرض المؤثر لذكري الممثل الكوميدي الراحل روبن ويليامز

فاز فيلم “بيردمان” الاحد بجائزة اوسكار افضل فيلم جامعا اربع مكافآت في الحفل السابع والثمانين لجوائز الاوسكار

وتغلب الفيلم على سبعة افلام اخرى مرشحة هي “اميريكن سنايبر” و”بويهود” و”ذي غراند بودابست هوتيل” و”ذي إيميتايشن غايم” و”سيلما” و”ذي ثييري اوف افريثينغ” و”ويبلاش”.

وفاز المخرج المكسيكي اليخندرو غونزاليس ايناريتو بجائزة اوسكار افضل مخرج عن “بيردمان” خلال الحفل السابع والثمانين لجوائز الاوسكار.

وتغلب ايناريتو على ريتشادر لينكلايتر (بويهود) وبينيت ميللر (فوكسكاتشر) وويس اندرسون (ذي غراند بودابست هوتيل) ومورتن تيلدم (ذي إيميتايشن غايم).

وفازت جوليان مور بجائزة اوسكار افضل ممثلة عن دورها في “ستيل آليس” حول استاذة جامعية مصابة ببدايات مرض الزهايمر.

وتغلبت مور على الفرنسية ماريون كوتييار (دو جور اون نويي) والاميركية ريز ويذرسبون (وايلد) والبريطانيتين فيليسيتي جونز (ذي ثييري اوف افريثينغ) وروزاموند بايك (غون غيرل).

وفاز البريطاني ايدي ريدماين بجائزة اوسكار افضل ممثل عن دوره في فيلم “ذي ثييري اوف افريثينغ” في الحفل السابع والثمانين لحفل الاوسكار مساء الاحد في هوليوود.

وتغلب ريدماين على ستيف كاريل (فوكسكاتشر) وبرادلي كوبر (اميريكن سنايبر) وبنيديكت كامبرباتش (ذي ايمتايشن غايم) ومايكل كيتون (بيردمان).

وفاز فيلم “سيتيزنفور” حول ادوارد سنودن المستشار السابق للاستخبارات الاميركي الذي سرب وثائق رسمية اميركية، بجائزة اوسكار افضل فيلم وثائقي الاحد في هوليوود.

وتغلب الفيلم الذي كشف عن حجم برنامج المراقبة الذي تنفذه الاستخبارات الاميركية، وهو من اخراج لورا بواتراس، على افلام “فايندينغ فيفيان ماير” و”لاست دايز إن فيتنام” و “ذي سالت اوف ذي ايرث” و “فيرونغا”.

وفازت باتريسيا آركيت بجائزة اوسكار افضل ممثلة في دور ثانوي عن دورها في فيلم “بويهود” داعية عند تسلمها الجائزة الى المساواة في الاجور بين النساء والرجال في هوليوود.

وكانت تتنافس على الجائزة مع ايما ستون (بيردمان) ولورا ديرن (وايلد) وكيرا نايتلي (ذي إيميتايشن غايم) وميريل ستريب (إنتو ذي وودز).

وفاز فيلم “ايدا” للمخرج البولندي بافيل بافلوفسكي المصور بالابيض والاسود حول راهبة تكتشف اصولها اليهودية وتنطلق بحثا عن ماضيها بجائزة اوسكار افضل فيلم اجنبي.

وكان يتنافس مع الفيلم الفرنسي الموريتاني “تمبكتو” فضلا عن الروسي “ليفايثان” والاستوني “تنجرينز” و الارجنتيني “الوحوش الجدد”.

 

أحداث

About the author

Editor Aalamoki

تعليقات

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

%d bloggers like this: