فارق مصمم الأزياء “أوسكار دي لارنتا” الحياة اليوم بعد معاناة طويلة مع مرض السرطان.

وبحسب ما أكدت زوجته، فقد توفي في منزله في كونتيكت، وبالرغم من إصابته بمرض السرطان منذ العام ٢٠٠٦، إلا أنه لم يتم جزم سبب وفاته بعد.

وقالت الشركة في بيان نشرته :”قلوبنا محطمه لفكره الحياه من دون اوسكار، لكننا نعلم أنه حي فينا، فعمله الدؤوب وذكاؤه وحبه للحياه كلها محور وقلب هذه الشركه». وأضافت: « كل ما قمنا به وما سنقوم به سيكون إنطلاقاً من روحه ومبادئه، سنجعل اوسكار فخوراً بنا اذ اننا سنكمل عملنا بعزم وقوه أكبر».

ولد “أوسكار دي لارنتا” في جمهوريه الدومينيكان من اب بورتوريكي وام دومينيكيه وهو احد مصممي الازياء الرائدين في العالم. وقد درس تصميم الأزياء في دار بلانسياغا الفرنسي.

تعليقات

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

%d bloggers like this: