معظم الأشخاص يتركون فرشاة الأسنان في الحمام دون إدراكهم بمدى خطورة هذا الأمر. فقد حذّر الأطباء من ترك فرشاة الأسنان في الحمام بعد الاستخدام وذلك لأنها تلتقط الكثير من الجراثيم والميكروبات.

وحذّرت شركة “لويدز فارماسي” العالمية من أنه عند تنظيف المرحاض بالماء، تنتشر البكتيريا في الهواء وتستقر بعد ذلك فوق الأشياء والأدوات الموجودة في الحمام، مثل فرشاة الأسنان وغيرها.

وقد ذكر مسؤولون في شركة “لويدز فارماسي” أن الجراثيم قد ترتفع إلى مسافة ٢ متر تقريباً في الهواء، ومن ثم تلوث فرشاة الأسنان الموجودة في الحمام.

وقال باحثون ومتخصصون في جامعة “مانشستر” أن مائة مليون جرثومة يمكن أن تعيش في فرشاة الأسنان الموجودة في الحمام.

لذلك، ننصحك بتغطية فرشاة الأسنان والأدوات الهامة التي تتركينها في الحمام، أو أتركيها في مكان آخر خارج الحمام.

تعليقات

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

%d bloggers like this: