عالم الفن

عاصي الحلاني لابنته: ترى هل سأقوى على حبس دموعي يوم زفافك؟

صادف عيد ميلاد ابنة الفنان اللبناني عاصي الحلاني ماريتا في الأول من شهر شباط الجاري حيث كانت تشارك مكان والدها في حفل  وان ليبانون الموسيقي. لم يدع فارس الأغنية هذا اليوم أن يمرّ مرور الكرام، فشارك مع محبيه ومتابعيه على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك كلمة نابعة من القلب يعايد فيها ابنته التي بلغت من العمر ١٧ عاماً. كلمات مؤثرة عبّر فيها عاصي عن محبّته لابنته ماريتا وعن السعادة التي يشعر بها في كلّ مرّة ينظر إلى عينيها وعن اللحظة الأليمة التي سيراها عروساً مغادرة منزله، قائلاً “اليوم تكملين السبعة عشرة سنة فهل تصدقين أنني في كل يوم أراك تلبسين الأبيض، ترى هل بإمكاني حبس دموعي عن أمك أم أنني سأشاركها البكاء والدعاء؟”، مضيفاً  “في الواحد من هذا الشهر دعوات إلى الله تعالى أن تبقي ذلك النور الذي ينير قلبي وأتمنى لك

“السعادة والفرح وكل شيء جميل وكل عام وأنت بخير يا زهرة عمري ماريتا الغالية “.  كما ونشر الحلاني صورة لابنته وهي طفلة معلقاً “كل عام وأنت بخبر وعقبال الميه يا قلبي

About the author

Maryline

تعليقات

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

%d bloggers like this: